الخميس، 4 ديسمبر 2014

ليدي جاجا تعترف بتعرضها للاغتصاب وخضوعها للعلاج النفسي


يامغرب.كوم - متابعة
أكدت المطربة الأمريكية ليدي جاجا، أن اسوأ فترات حياتها هي مرحلة المراهقة، نظرا لتعرضها لحادث اغتصاب.





وفي إحدى الحوارات الاذاعية، قالت جاجا إن منتج موسيقي يكبرها بحوالي عشرين عام، قام باغتصابها وهي في التاسعة عشر من عمرها، مما تسبب في خضوعها للعلاج النفسي والجسدي، لتتمكن من تخطي هذه الحالة.

في بداية الحوار، رفضت جاجا التطرق للأمر، ولكن بعد إلحاح من قبل مقدم البرنامج، اضطرت للحديث، بحسب ما ورد في صحيفة الدايلي ميل.

وعند سؤال المذيع لها عن مواجهة الجاني، اجابت بالنفي، وبررت ذلك بالخوف الشديد الذي أصابها عندما رأته مرة وحيدة، عن طريق الصدفة.

وأشارت جاجا إلى اخفائها الأمر تماما، وعدم التحدث فيه مع أي شخص، حتى نفسها، ولكنها اكتشفت أنها بهذه الطريقة ستعيش في معاناة طويلة، لن تنتهي، لذلك قررت الخضوع للعلاج.





صفحات