الاثنين، 9 سبتمبر 2013

أسرة كندية تقاطع التكنولوجيا المصنوعة بعد عام 1986

المصدر: ايبا

دخلت أسرة كندية عالم الشهرة بعد أن تبنت فكرة مبتكرة هي خلو المنزل تماما من أي وسائل تكنولوجية مصنوعة بعد عام 1986، من أجل تشجيع أطفال العائلة على اللعب خارج المنزل.


 وخطط بلير ماكميلان البالغ 27 عاما وزوجته موران ذات الـ27 عاما وطفلاهما تيري البالغ عامين ودينتون ذو الخمسة أعوام للعيش وكأنهم في عام 1986 لمدة سنة على الأقل.

وقال ماكميلان لصحيفة (مورنينغ إديشن) لن يكون بمنزلنا هواتف نقالة ولا أجهزة كمبيوتر ولا إنترنت، وأوضح أنه اعتاد في صغره على اللعب في الخارج ولاحظ مدى اختلاف أطفاله عنه.

 وأشار الوالدان إلى أن اختيارهما للعام 1986 باعتبار أن هذه السنة هي التي شهدت مولدهما سويا وتعكس شوقا لحياة الطفولة التقليدية التي تمتعا بها.

صفحات