الاثنين، 12 أغسطس 2013

الممثل محمد الشوبي لا يتفق مع العريضة الشعبية لمنع الركوع للملك

يامغرب.كوم-متابعة

عبر الممثل السينمائي محمد الشوبي عن رفضه التوقيع على عريضة شعبية تدعو الى إلغاء حفل الولاء لكونه مهين للكرامة الإنسانية  وقال الشوبي على صفحته على الفايسبوك : "لا أتفق مع هذه العريضة من أساسها ، لأنها لا تحترم ذكائي أولا وتحشرني في موضوع لا صلة له بي".


وامضى الشوبي شارحا اسباب ذلك ولخصها في اربع نقاط:

­ لم يطلب من عامة الشعب المغربي أن يركع للملك وأنا واحد من هذا الشعب ولم يثبت أن طلب مني الركوع للملك ، وإذا ما كان الأمر كذلك فبإمكاني إتخاذ القرار الذي يناسبني في هذا الركوع.

­ كل من يركع أمام الملك فذلك بمحض إرادته ، ولو انتفض واحد وعوقب على عدم امتثاله فهناك علينا الوقوف معه في محنته ، والتصدي لكل من يرغمه على ذلك ، ومادام ذلك بمحض إرادته فلن أذخل في لعبة تحريره مما يعتبره هو عاديا ، ولم يمسسه في شيئ.

­ وما دام الأمر كذلك فلا يمكنني التذخل إلا في المسائل التي أتضامن فيها مع المظلومين ، وليس لي الحق في التذخل في شؤون الناس ، خصوصا وأنهم ممثلي أجهزة المخزن التي نحارب العقلية التي تتعامل بها بعيدا عن مراسيم البيعة.

­ أتأسف لمجموعة من الأسماء الموقعة كأنها معنية بذلك ، والتي ما تبث أن أرغمت على الركوع ، وإن كان العكس لما أقول فليناقشني من يتوفر على غير ذلك.

ودعا الشوبي الى الانتباه «إلى النضالات الحقيقية التي يخوضها شعبنا على كل الواجهات الاجتماعية ، وعلى رأسها الكرامة لمن يحترم كرامته ، وليس الوقوف إلى جانب من يبيع كرامته عن سبق إصرار».


صفحات