الخميس، 18 يوليو 2013

فايسبوك يغلق صفحات الثورة السورية

يامغرب.كوم - متابعة

أغلق فايسبوك عدة صفحات لأخبار الثورة السورية، وذلك لأسباب مختلفة، أهمها بث منشورات تخالف معايير المجتمع، حسب تبريرات إدارة عملاق التوصل الاجتماعي.


ودأبت إدارة فايسبوك منذ مدة إغلاق مجموعة من الصفحات السورية، التي تختص في نقل الأخبار في سوريا من وجهة نظر المعارضة السورية.

ويقول مراقبون إن هذا الغلق يخلق انطباعا لدى مجموعة من الناشطين، بأن إدارة فايسبوك تتعاطى بشكل سلبي مع الحدث السوري و”تدعم” بشكل مباشر او غير مباشر نظام الاسد.

و في هذا الصدد قالت إدارة فايسبوك أن السبب الحقيقي لإغلاق عدد من صفحات “الثورة”، هو منشورات تظهر صور ضحايا القصف، أو صور يعتبرها الموقع تشير بشكل مباشر إلى تنظيم جبهة النصرة أو تنظيم ثوري آخر.

صفحات