الاثنين، 15 يوليو 2013

صحيفة إسرائيلية: عدوى "تمرد" المصرية تنتقل إلى جيرانها من الدول العربية

يامغرب.كوم - متابعة

ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية أن النجاح الكبير الذي حققته حركة «تمرد" في مصر بعزل الرئيس محمد مرسي، انتقلت عدواه إلى دول أخرى مجاورة أعدت حركات مماثلة تهدف لإسقاط الأنظمة الإسلامية التي فشلت في حل الأزمات الاقتصادية والاجتماعية».

وذكرت الصحيفة اليوم الأحد أنه منذ عامين ونصف العام، كانت تونس هي الشرارة الأولى التي ألهمت جميع الثورات الشعبية التي هزت العالم العربي في دول مثل مصر وليبيا واليمن وسوريا والتي عرفت بثورات الربيع العربى، ولكن تحول الوضع الآن لتسير تونس على خطى مصر وتبادر الثانية بإنشاء حركة "تمرد" لتسير على نهجها تونس.

ولفتت الصحيفة إلى أن سكان البلدان العربية التي قامت بثورات الربيع من أجل العيش والحرية والعدالة الاجتماعية لم تحصل على مرادها في ظل أنظمة إسلامية بددت كل أمالهم ولم يحصلوا من خلالها على ثمار التغيير.

ومضت قائلة أن النظام الإسلامى الذي كان يحكم مصر منذ اسبوعين والمتمثل في حزب الحرية والعدالة، وكذلك حزب النهضة في تونس فشلوا في تحقيق مطالب شعوبهم، واثبتوا فشلهم في فترة وجيزة من الحكم.

وأوضحت الصحيفة إن تونس ليست الوحيدة التي تسير على نهج مصر، مشيرة إلى أن تأثير "مرسي" وصل إلى شباب المغرب العربى الذي أسس حركة تسمى "تمرد" أيضًا وهدفها إسقاط الحكومة التي يقودها حزب العدالة والتنمية الإسلامي.

صفحات